القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل

بعد تعليقها على الشعراوي | رد فعل شريف منير من أزمة ابنته أسما


علق الفنان شريف منير، على أزمة ابنته أسما، التي أثارتها على حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بعدما وصفت الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي بـ المتطرف.

وقال شريف منير، إن ابنته أسما لم تقصد الإساءة للشيخ الشعرواي، وأن ما حدث زلة لسان منها، وذلك بعدما اعتذرت أسما منشورها الذي تم فهمه بـ الإساءة لـ الشعراوي.

وكانت أسما شريف منير، قد نشرت منشورًا مطولًا عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، قدمت من خلاله اعتذارًا بعد وصفها لفضيلة الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي بـ المتطرف، وأكدت أنها لم تقصد تقييم الشعراوي، أو الإساءة إليه.

وكتبت أسما شريف منير، في منشورها: «حصل بينى وبين شخص حوار اسأت فيه التعبير عن اللي عايزه أقوله و حساه، اتفهم فهم كلامى علي انى انتقد فضيلة الشيخ متولي الشعراوى انا بتكلم من غير ما بحسب كلامي و انا مقصدش باي حال من الاحوال اني اغلط أو يوصل كلامي بشكل غلط كده ، انا مش بقيم فضيلة الامام ، انا عموما عمري ما احب اغلط في حد».

وتابعت: «انا باعتذر جدا جدا عشان لم استطع ان احسن التعبير واختيار الكلمات الصحيحة وده يمكن عشان لسه بتعلم و ده عن عدم ادراك انا لسه بتكلم علي طبيعتي زي اول يوم قررت اني اظهر علي السوشيال ميديا، بس دلوقتي لازم اخد بالي من كل كلمه بقولها عشان كل حاجه بتتحسب عليا و ده جديد عليا».

وأضافت: «كل ما في الموضوع اني كنت بدور عن مرجع دينى و دروس دينية عشان افهم بشكل مبسط وعشان افهمه كنت محتاجه حاجه تناسب استيعابي ، و الشيخ الشعراوى أعمق من قدراتى لأني في حاجات فعلًا مفهمتهاش».

واختتمت: «انا مبتدئة بحاول اتعلم و اقرب اكتر من ربنا، و عموما انا بعتذر فعلا عن زلة لساني وكلمتى .. حقيقي انى اكن للشيخ الشعراوى كل احترام وتقدير رحمه الله وجزاه كل خير .. وربنا عالم نيتي ايه».

جاء ذلك بعدما قامت أسما شريف منير بحذف منشورها الأخير الذي وصفت فيه الشعراوي بـ«المتطرف»، بعد الهجوم الحاد عليها من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشرت أسما، منشورا آخر قالت من خلاله: «مش ممكن محدش ينفع يقول كلمة من غير هجوم هو في ايه؟ .. ايه التنمر والتعصب والبشاعة دي».

وتعرضت اسما شريف منير لهجوم من متابعيها بعد نشرها بوست منذ عدة ساعات عبر حسابها الرسمي على "فيسبوك"، قالت من خلاله: «صباح الخير عايزة آخد رأيكم في حاجة، بقالي كتير معنديش ثقة في أغلب الشيوخ، كتير منهم مُدعين ويا مُتشددين أوي يا خالطين الدين بالسياسة، نفسي أسمع حد مُعتدل محترم معلوماته مش مغلوطة، لسه فيه حد كده؟، من ثم قامت بوصف الشيخ الشعراوي بالمتطرف من خلال التعليقات وهو ما دفع الكثير من متابعيها لشن هجوم شديد عليها ما دفعها لحذف البوست».
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات