القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجــل

الناس تعبده .. طفل هندي 6 سنوات مولود بـ ذيل في ظهره



كعادة الهنود في تقديس الأشياء الغريبة، لم يتركوا هذا الصبي الذي ولد بشئ يشبه الذيل على ظهره، بل وقاموا بعبادته على إنه "الإله القرد".

يعتقد جيران وأهل بلدة الطفل الهندي «شيفام كومار» 6 سنوات أنه إله بسبب نمو غير طبيعي لبصيلات شعر على ظهره تشبه الذيل، وقد قاموا بتقديسه وعبادته.


بالإضافة إلى إصرارهم على استحمامه بالشيكولاتة والوجبات الخفيفة، لكن والدي الطفل أجبروا على إخفائه بسبب لفته للانتباه وفقًا لصحيفة ميرور.

وتوافد لرؤيته الكثيرون بعد انتشار القصة أسرع من البرق في مدينة دلهي بالهند، بل وجاء بعضهم حاملين الزهور، وفي اعتقادهم أنه نسخة من «هانومان» إله قرد قوي عند الهندوس.

وتسبب هذا النمو للشعر في أسفل الظهر، في صدمة للاطباء وأسرة شيفام، بمن فيهم والدته رينا 30 عامًا، لكنهم رفضوا حلق الشعر لأنهم يعتقدون بأنه "سيجلب فألًا سيئًا للعائلة".

تقول والدته: "في البداية تسبب ذلك في مشكلة بالنسبة لنا حيث كان الناس يزورون منزلنا كل يوم مما يعيق حياتنا اليومية".

وأضافت: "طالب خبيرنا الروحاني الناس بالتوقف عن هذا الجنون والسماح للأسرة بالعيش حياة طبيعية، لذلك اتبع الجميع تعليماته وتراجع الناس عن الاقتراب منا.. رغم أن الأمر لم يتوقف نهائيًا".

لكن الأم مصرة على عدم وجود أي شئ يستدعي الذهاب للأطباء لفحص الأمر قائلة إن ابنها على خير ما يرام، مضيفة: "ربما كانت هذه هدية من الله ولا نريد العبث بأي من خططه".

تقول جدته إنه يتصرف مثل القرد بل ويضحك مثله، وهو ما جعلهم يعتقدون فيما يظنه الناس عنه كتجسيد لـ هانومان، وربما قد ينمو الشعر ليصبح ذيلًا طويلًا في المستقبل.
reaction:

تعليقات