القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل

كشف غموض واقعة ظهور كلب أثناء مشاجرة داخل مدرسة بنات


كشفت أجهزة الأمن بالقاهرة، برئاسة اللواء محمد منصور، مدير الأمن، حقيقة تداول فيديو يظهر به كلب داخل مدرسة بمنطقة الساحل، حيث تبين من التحريات حدوث مشاجرة بين فتاة وزميلتها، تدخل فيها أهل إحداهما، محدثين إصابة الثانية بكدمات، وأن صاحب الكلب كان يمر بالمصادفة بمكان المشاجرة، ولم يكن طرفًا بها، وتحرر محضر، وباشرت النيابة التحقيق.

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعى قد تداولوا مقطع فيديو لمشاجرة داخل مدرسة السلام التجارية بنات، والتعدى على إحدى الطالبات داخل المدرسة، وتواجد أحد الأشخاص وبصحبته كلب داخل فناء المدرسة، وبإجراء التحريات وجمع المعلومات أمكن التوصل إلى المجنى عليها، وتُدعى «ن. ا. د»، 17 سنة، طالبة بالصف الثانى الثانوى، مصابة بكدمات بالذراع اليمنى والظهر.

وبسؤالها أقرت بحدوث مشادة كلامية بينها وبين «ز. م»، طالبة، خلال تواجدهما بالمدرسة، قامت على أثرها الأخيرة باستدعاء أهلها، والدتها وشقيقيها، الذين تعدوا عليها بالضرب أثناء خروجها من المدرسة، محدثين إصابتها، وأمكن ضبط المشكو فى حقهم، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة.

وبتكثيف التحريات بإشراف اللواء نبيل سليم، مدير مباحث العاصمة، ومن خلال فحص مقطع الفيديو، أمكن تحديد هوية الشخص حائز الكلب، وتبين أنه «ش. م. ر»، سائق توك توك، وبضبطه ومواجهته قرر تصادُف مروره أمام المدرسة خلال حدوث المشاجرة ودخوله المدرسة وبصحبته الكلب المشار إليه لاستطلاع الأمر، ونفى صلته بطرفى المشاجرة أو تعديه على المجنى عليها، وهو ما أكدته الأخيرة فى التحقيقات.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات