القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل

20 مليون جنيه خسائر حريق «مصنع بلاستيك» فى القناطر الخيرية


سيطرت قوات الحماية المدنية فى القليوبية على حريق اندلع فى مصنع للبلاستيك والزيوت بعرب أبوالغيط دائرة مركز القناطر، وتم الدفع بـ11 سيارة إطفاء نجحت فى إخماد النيران ومنع امتدادها للمناطق المجاورة، بينما تم تقدير الخسائر المبدئية بـ20 مليون جنيه.


وتلقى المقدم محمد عشماوى، رئيس مباحث مركز القناطر الخيرية، بلاغًا من الأهالى بنشوب حريق فى مصنع للبلاستيك ملك «سيد.م.س»، وعلى الفور تم إخطار اللواء هشام سليم، مدير المباحث، وتم الدفع بـ 11 سيارة إطفاء فى محاولة للسيطرة على النيران ومنع امتدادها، فى حين كشفت تحقيقات أجهزة الأمن أن السبب الرئيسى وراء الحريق ماس كهربائى شب فى كابل إحدى الماكينات ولم يستطع العمّال السيطرة عليه، ما أدى لاحتراق المصنع بالكامل.

وذكر بيان صادر عن مديرية أمن القليوبية أنه تم الدفع بـ11 سيارة إطفاء من القاهرة والجيزة والقليوبية وتمت السيطرة على الحريق وإخماده، وبالفحص تبين أن النيران أتت على ماكينة الإنتاج الخاصة بتصنيع الخرز البلاستيك، وكذا المواد الخام المستخدمة فى التصنيع و5 ماكينات خطوط إنتاج و3 خلاطات دون وقوع أى إصابات أو خسائر بالأرواح.

وأمر محمد فايد، رئيس نيابة مركز القناطر الخيرية، بانتداب الأدلة الجنائية لفحص الحريق وتحديد نقطة بدايته وكيفية حدوثه، وما إذا كان تم استعمال مواد معجلة على الاشتعال من عدمه، وكذلك تحديد وجود شبهة جنائية من عدمها، وتبين من المعاينة الأولية أن المصنع على مساحة ألف متر تقريبًا، وبجوار مخزن أخشاب ومنزل من 3 طوابق، وأسفر الحادث عن احتراق الدورين الثانى والثالث بمحتوياتهما، وتم الدفع بسيارتى إطفاء للملاحظة والتبريد.‏‏

وتفقد الدكتور علاء عبدالحليم، محافظ القليوبية، مكان الحريق لمتابعة جهود الإطفاء، وبسؤال مالك المصنع واثنين من العمال، أيد الأول مضمون ما أسفر عنه الفحص ونشوب الحريق فى أثناء تشغيل خط الإنتاج واشتعال كابل الكهرباء، ما أدى لحدوث ماس كهربائى لم يتمكن العمّال من إخماده، وهو ما أقرّه الثانى والثالث دون الاشتباه فى أحد جنائيًا.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات