القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل

مدير مدرسة قبطي يلقي كلمة المولد النبوي نصحت الطالبات بالاقتداء بأخلاق النبي


مدير مدرسة مسيحى يلقى كلمة الاحتفال بالمولد النبوى بالمنوفية

«يحيا الهلال مع الصليب» كان شعارًا أطلقته ثورة ١٩١٩ إلا أنه أصبح واقعًا يجسد حياة المصريين يوميًا حتى وقتنا هذا، فالجميع يعيش في هذا الوطن دون تفرقة، يقفون بجانب بعضهم البعض في الفرح وفى الكرب، الجميع يشارك في مناسبات بعضه البعض وتعبر مشاركته عن مدى حبه للآخر.

ففي مدرسة تلا الثانوية الصناعية للبنات، تجسدت روح الحب والأخوة، وظهرت بشكل واضح في قيام مدير المدرسة الدكتور مهندس مسعد حنا بإلقاء كلمة الاحتفال بمولد الرسول الكريم في الاحتفالية الرسمية للمدرسة.

وأكد «حنا» لـ«المصرى اليوم»: «توليت إدارة المدرسة كمدير منذ ٨ سنوات، وكنت حريصًا جدًا على مشاركتي في احتفالية المدارس بكافة المناسبات، خاصة مولد الرسول الكريم، وكنت أوكل أحد الزملاء بكتابة الكلمة التي سألقيها في هذه المناسبة، إلا أنني هذا العام أصررت على أن أكتبها بنفسي، وظللت يومًا كاملا أحضر لها، وبالفعل تمكنت من إلقاء كلمة أسعدت كل زملائي وأبنائي، وكانت سعادتهم عقب إلقائي لها لا توصف، فنحن أسرة واحدة وتبادلنا التهنئة بمولد الرسول».

وأضاف مدير المدرسة: «تناولت كلمتى ميلاد الرسول ونشأته وأخلاقه الكريمة وبداية الدعوة وصدقه وأمانته حتى إنهم سموه الصادق الأمين، واحتكموا له في واقعة الحجر الأسود، ونصحت بناتا من الطالبات بالاقتداء بمثل هذه الأخلاق»، مشيرًا إلى: «والدي وداني كُتّاب زمان قعدت فيه ٣ سنوات قبل أن ألتحق بالمدرسة، والشيخ كان يعلمنى ويحفظنى القرآن والقراءة والكتابة، إحنا عايشين في وطن واحد مفيش فرق بينا لازم نقف جنب بعض وندعم بعض عشان بلدنا متقعش، أنا متعود كل سنة أصدقائي المسلمين وجيرانى يزورونى في المولد ويهادوني بعلب حلاوة المولد».

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات